دليلنا في تاريخنا

على مدار الـ ١٠٠ عام الماضية في مجال الأعمال التجارية، شهدت ديل كارنيجي أن العالم يمر بأسرع دورات التغيير والتقدم، ونحن دائماً في الطليعة ونوجه عملائنا ليتفوقوا على منافسيهم.

ديل كارنيجي، الرجل

من كان ديل كارنيجي؟ أولاً يجب أن نفهم من لم يكن، ديل كارنيجي لم يكن رجلاً خائفاً من متابعة أحلامه، ولم يكن ديل كارنيجي شخصاً متردداً في تشمير أكمامه، بل كان شخصاً يسجل ساعات في سعيه لتحقيق النمو الشخصي. والأهم من ذلك كله، لم يكن ديل كارنيجي غريباً على النجاح.

ما نؤمن به

لاحظ كارنيجي أن الكثير من الناس، بما فيهم نفسه، تعثروا بسبب مخاوفهم وشكوكهم وتوافر موارد التعلم. وفي نهاية المطاف، يستخدم دورات ديل كارنيجي كمنتدى لتقديم المساعدة لؤلئك الذين لديهم خوف طبيعي من التحدث أمام الجمهور والقضايا الأخرى التي يواجهها المهني الحديث وبالتالي يقدم لكل شخص يشترك عقداً جديداً مع الحياة.

الرسالة

إن مهمتنا هي تزويد الناس في كل مكان بعلاقات أفضل وأكثر قوة وإشباعاً وطريقة أفضل للحياة- مهنياً وشخصياً على حد سواء.

الرؤية

إن رؤيتنا لا تزال على خطى الحلم الأصلي لديل كارنيجي، أن نؤثر على أكبر عدد ممكن من الأرواح من خلال تجارب التحول الذاتي والتطوير الذاتي التي نقدمها.

القيم

ما زلنا نؤمن بمبادئ ديل كارنيجي وتعاليمه، وسوف نقوم دائماً بالواجب بأنفسنا وأعمالنا أخلاقياً وبشعور عميق بالواجب تجاه الطبيعة البشرية.

تاريخنا

أكثر من قرن في تحسين مهن الأشخاص حول العالم

1888

ولد ديل كارنيجي في ولاية ميسوري، وأصبح بائعاً وممثلاً طموحاً بعد أن تلقى تعليمه في كلية ولاية وارنسبورغ للمعلمين ثم سافر إلى نيويورك وبدأ تدريس دروس الاتصالات للبالغين في جمعية الشبان المسيحية.

1912

بدأت دورة ديل كارنيجي الشهيرة عالمياً، حيث اكتشفت وطورت تقنيات جديدة جعلت المتحدثين غير خائفين من مخاطبة الجمهور، واستغل كارنيجي رغبة الأشخاص العاديين في الحصول على المزيد من الثقة بالنفس.

1912

بدأت دورة ديل كارنيجي الشهيرة عالمياً، حيث اكتشفت وطورت تقنيات جديدة جعلت المتحدثين غير خائفين من مخاطبة الجمهور، واستغل كارنيجي رغبة الأشخاص العاديين في الحصول على المزيد من الثقة بالنفس.

1930

بدأ ديل كارنيجي باستقطاب الأفراد المهتمين بالتحسين المهني لترخيص الدورة في جميع أنحاء البلاد

1936

كتب ديل كارنيجي كتابه الشهير "كيف تكسب الأصدقاء وتؤثر على الناس" لا يزال كتاباً رائجاً حتى هذا اليوم. يحتوي كتاب ديل كارنيجي المؤلف من أربعة أجزاء على نصائح حول كيفية تحقيق النجاح في الأعمال التجارية والحياة الشخصية.

1936

كتب ديل كارنيجي كتابه الشهير "كيف تكسب الأصدقاء وتؤثر على الناس" لا يزال كتاباً رائجاً حتى هذا اليوم. يحتوي كتاب ديل كارنيجي المؤلف من أربعة أجزاء على نصائح حول كيفية تحقيق النجاح في الأعمال التجارية والحياة الشخصية.

1954

أصبحت شركة ديل كارنيجي شركة ديل كارنيجي وشركاه، وشهدت الـ ١٩٥٠ فترة توسع في أوروبا وأستراليا وآسيا وأمريكا الجنوبية

1967

أصبحت شركة ديل كارنيجي شركة ديل كارنيجي وشركاه، وشهدت الـ ١٩٥٠ فترة توسع في أوروبا وأستراليا وآسيا وأمريكا الجنوبية

1967

أصبحت شركة ديل كارنيجي شركة ديل كارنيجي وشركاه، وشهدت الـ ١٩٥٠ فترة توسع في أوروبا وأستراليا وآسيا وأمريكا الجنوبية

1972

توسع منهاج الدورة وتمت إضافة دورات في خدمة العملاء والتدريب للتطوير الشخصي.

1975

تم منح دورات ديل كارنيجي التدريبية اعتماداً من قبل مجلس التعليم المستمر، والذي يعرف اليوم باسم مجلس الاعتماد للتعليم المستمر والتدريب (ACCET).

1975

تم منح دورات ديل كارنيجي التدريبية اعتماداً من قبل مجلس التعليم المستمر، والذي يعرف اليوم باسم مجلس الاعتماد للتعليم المستمر والتدريب (ACCET).

1985

تم تطوير ورشة عمل العروض التقديمية الاستراتيجية.

1992

بدأت ديل كارنيجي بتقديم حلول تدريبية مصممة للشركات في جميع أنحاء العالم

1992

بدأت ديل كارنيجي بتقديم حلول تدريبية مصممة للشركات في جميع أنحاء العالم

2001

تمت الموافقة على جميع منظمات ديل كارنيجي التدريبية التي ترعى محلياً في الولايات المتحدة من خلال جدول التوريد الاتحادي #GS-10F-0329K لتقديم منتجاتها وخدماتها إلى الوكالات الحكومية الاتحادية.

2012

في عام ٢٠١٢ احتفلت ديل كارنيجي للتدريب بالذكرى السنوية الـ ١٠٠. ولأكثر من قرن من الزمان ساعدنا المجتمعات لتزدهر في كل مكان من خلال تحسين الرفاه الشخصي والمالي للأشخاص الذين يعيشون هناك والشركات التي تعمل هناك أيضاً.

2012

في عام ٢٠١٢ احتفلت ديل كارنيجي للتدريب بالذكرى السنوية الـ ١٠٠. ولأكثر من قرن من الزمان ساعدنا المجتمعات لتزدهر في كل مكان من خلال تحسين الرفاه الشخصي والمالي للأشخاص الذين يعيشون هناك والشركات التي تعمل هناك أيضاً.

٢٠١٦ و ٢٠١٧

أصبحت ديل كارنيجي ضمن أفضل ٢٠ شركة تدريب على المبيعات على Trainingindustry.com

اليوم

إن تراث ديل كارنيجي اليوم أقوى من أي وقت مضى، مع قأئمة تطول إلى أكثر من ٨ ملايين خريج. تكرس ديل كارنيجي نفسها لخدمة مجتمع الأعمال في جميع أنحاء العالم. حالياً، هناك أكثر من ٢٧٠٠ مدرب محترف يقدمون دورات ديل كارنيجي في ٨٠ دولة وبـ ٢٥ لغة.

اليوم

إن تراث ديل كارنيجي اليوم أقوى من أي وقت مضى، مع قأئمة تطول إلى أكثر من ٨ ملايين خريج. تكرس ديل كارنيجي نفسها لخدمة مجتمع الأعمال في جميع أنحاء العالم. حالياً، هناك أكثر من ٢٧٠٠ مدرب محترف يقدمون دورات ديل كارنيجي في ٨٠ دولة وبـ ٢٥ لغة.

احصل على التدريب الذي تحتاجه

لدينا حلول مبتكرة لكل احتياجات التطور المهني

الموارد

كرائد عالمي في تدريب الفكر في مكان العمل والتنمية، نستكشف القضايا التجارية وحلول مكان العمل دون كلل لنجاح الشركات أمثالك

من السهل أن تعرف كل جديد عند حصولك على نشرتنا

©2020 Dale Carnegie & Associates, Inc., All Rights Reserved.
Dale Carnegie Logo
This website uses cookies to enhance your browsing experience. For more information view our Privacy Policy.